بدء زمن الصوم الأربعيني في رعيتنا03 Mar 2009 22:32   

بدء زمن الصوم الأربعيني في رعيتنا

ويعود في كل سنة زمن النعمة والتوبة والصلاة والصوم
ويبدأ زمن الصوم الأربعيني بأربعاء الرماد
الذي سنحتفل به اليوم بقداس مع طلاب المدرسة في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحا
وبقداس للرعية في تمام الساعة الخامسة من بعد الظهر
وذلك بوضع الرماد على رروسنا ذاكرين بتواضع
اذكر يا أنسان أنك تراب والى التراب تعود
قائلين بحرارة: ارحم يا رب ارحم شعبك


وفي هذا الزمن سنقترح بعض المبادرات الروحية التي سنشارككم بها أولا بأول ومنها
أولا: سنفتح كل يوم الكنيسة في تمام الساعة السابعة والنصف صباحا لنمكن الطلابة من ويارة القربان حيث سنضع الموسيقى والترانيم الروحية المناسب وذلك لبدأوا النهار قبل المدرسة في أجواء روحية مميزة
ثانيا: سنقوم برياضة درب الصليب الأسبوعية كالمعتاد في تمام الساعة الخامسة مساء في الكنيسة في أيام الجمعة وندعو للمشاركة الفعالة للتأمل بآلام السيد المسيح ونرافقه في درب الآلام والجلجلة لنشاركه في فرح القيامة
ثالثا: سنقوم بسهرات انجيلية مسائية مع الراهبات في البيوت والعائلات خمس مرات اسبوعيا بعد القداس اليومي لذلك ندعو من يريد اخبارنا بذلك لنتمكن من زيارته ويفضل دعوة الجيران للمشاركة في هذه السهرات الروحية التي تتخللها قراءة للانجيل وتفسير ومشاركة وتراتيل وتنتهي ببركة البيت
رابعا: بما أن زمن الصوم الأربعيني هو زمن توبة وارتداد ومصالحة فاننا سنوفر للجميع مجالا للاعتراف والتوبة اذ أن الكاهن سيكون في الكنيسة كل يوم مدة نصف ساعة قبل القداس اليومي لسماع اعترافات من يريد وكذلك في الفترة الصباحية قبل بداية الدوام المدرسي فلا ندع الفرصة تمر دون الاعتراف على الأقل مرة واحدة في السنة في هذا الزمن المقدس

طبعا نود تذكير الجنيع بأن يوم أربعاء الرماد والجمعة العظيمة هناك صوم وانقطاع بينما أيام الجمع من زمن الصوم الأربعيني هناك انقطاع وبقية الأسبوع يختار كل واحد الصوم الذي يراه مناسبا بينما أيامم الأحاد ليس فيها صوم ولا انقطاع لأن كل يوم أحد هو يوم فرح ويوم القيامة الأسبوعية
ونذكر بأن الصوم مرتبط بالصلاة والصدقة لذلك نشجع الجميع على حضور صلاة يوم الأحد وتقديم ما يوفر في الصوم للفقراء والمحتاجين طبقا للقاعدة: ان ما تفره في صيامك ليس لك

نبارك للجميع بحلول زمن الصوم الأربعيني هذا الومن المقدس راجين أن يكون زمن خير وبركة على الجميع وعلى بيوتنا وعائلاتنا ورعيتنا وبلدتنا وجميع أهالي الطيبة أينما كانوا

وكل عام والجميع بألف خير - صوما مقبولا



      

 


Add News | powered by GPI blog | Close Window